دراسة مكانة الانسان في "الانسان نتيجة الكائنات"

 
تاريخ الإنتشار : السبت 6 يونيو 2015 ساعة 10:18
 
 
صدر كتاب "الانسان نتيجة الكائنات" لمؤلفه منوجهر طاهر خاني. ويسعى المؤلف لتسليط الضوء على مكانة الانسان في عالم الكون.
 
ايبنا – وقال طاهر خاني في مقدمة الكتاب ان الهدف من تأليف الكتاب هو تشجيع الأناس الواعين على القراءة والدراسة لاسيما من يقرأون القرآن الكريم – الزاخر بالآيات  العلمية -. ان الناس ومن خلال التعرف على القرآن يطلعون على الواجبات الانسانية الجسيمة ويعرفون انفسهم وربهم بشكل افضل لان معرفة الذات تشكل مقدمة لمعرفة الله.
 
ويتألف الكتاب من اربعة اقسام موجزة. القسم الاول بعنوان "الانسان نموذج مصغر لعالم الكائنات". ويتطرق فيه الى الحسابات العددية للسنة النورية.
 
وعنوان القسم الثاني هو "نشأة الانسان، خلاصة عالم الكائنات" مشيرا فيه الى ان القرآن الكريم هو كتاب سماوي بالكامل ولا توجد فيه مفردة واحدة وليدة فكر الانسان.
 
والقسم الثالث من الكتاب عنوانه "كيفية تكامل الانسان" جاء فيه ان بعض العلماء يظنون ان الانسان خلق فجأة في حين يستشف من بعض الآيات القرآنية ان الله ومن اجل خلق الانسان اختار ترابا وصنع منه طينا ومن ثم خلق آدم منه ونفخ فيه من روحه وخلق بالتالي الانسان.
 
والقسم الرابع والاخير من الكتاب عنوانه "التشابه العضوي للانسان مع عالم الكائنات" يتطرق فيه المؤلف الى تكوين الوجود والانسان.
 
وقد صدرت الطبعة الاولى لكتاب "الانسان نتيجة الكائنات" عن دار "يونا" للنشر في الف نسخة. ويقع في 80 صفحة ويباع بـ 3 الاف تومان.
ک.ش/ط.ش
 
Share/Save/Bookmark
رقم: 223506