صدور کتابي "ارحم الانبیاء" و"أشجع قادة کربلاء"

 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 15 مارس 2017 ساعة 16:00
 
 
)صدر کتابي "أرحم الانبیاء" وهو بقلم غلام رضا حیدري ابهري و"أشجع قادة کربلاء" وهو من تدوین وإعداد طاهره مهري وخاص بفئة الاطفال والاحداث.
 
ایبنا - هذا وأصدرت دار محراب القلم للنشر کتاب "أرحم الانبیاء" من تألیف غلام رضا حیدري ابهري وذلک بهدف رفع مستوی المعرفة والوعي عند الاطفال والاحداث بالنسبة لرسول الاسلام (ص) حیث یتناول شخصیة خاتم الانبیاء (ص) وذلک في عشرة فصول هي:  السيرة الذاتية، نمط الحياة، کلامه وخطبه، قصص قصيرة، قصص طويلة، قصصه، الرسول في القرآن، الإجابة على الأسئلة، المواقع التاريخية في مكة المكرمة والمدينة المنورة".
ونقرأ في جانب من مقدمة الکتاب مایلي: ان رسول الاسلام (ص) وعلى العکس من سائر الانبیاء الذین لا تتوفر معلومات کافیة عنهم نملک حوله الکثیر من المستندات والروایات حول حیاته وسیرته حیث قدم لنا التاریخ صوره واضحة وجلیة عن سیرة النبي (ص) وحیاته.
وهذا الکتاب یقع في 168 صفحة وصدر في 3300 نسخة ویباع بسعر 26 ألف تومان. 

کتاب "أشجع قادة کربلاء"
وهذا الکتاب قامت طاهره مهري بتدوینه وإعداده ویتناول سیرة وحیاة ابو الفضل العباس (ع) منذ ولادته وحتی شهادته في عاشوراء وکذلک نبذة عن والدته "ام البنین" وکذلک عن حیاة وسیرة الامام علي (ع).
ونقرأ في مقدمة الکتاب ما یلي:  في خریف من عام 2011 وبطلب من والدتي قمت بزیارتها حیث أحسست عندها بأحاسیس عجیبة لا توصف اذ کنت أشعر بأني أتنفس من کل وجودي. وعند المغادرة کان أملی الوحید هو أن أخبر العالم وبأعلی صوتي احساسي وشعوري المفعم بالخیر والسعادة.  
کما نقرأ في الغلاف الخلفي للکتاب مایلي: لقد تعلم عباس ومنذ طفولته وفي أحضان أمه ام البنین  العطوفة والرأفة حیث کانت توصیه أمه کل یوم بأن یراعي أبناء السیدة فاطمة الزهراء (ع) وان لا یقوم بعمل یسوئهم لکونهم ذریة رسول الله بل ان یکون محباً لهم وان یفعل ما یفعله اولئک لأنهم لو رضوا عنه وعمل ما یقولون له لعاش سعیداً في الدنیا والآخره.
هذا وأصدرت دار ره آورد مهر للنشر کتاب "أشجع قادة کربلاء" وذلک في 72 صفحة وفي 1000 نسخة ویباع بسعر 15 ألف تومان.
Share/Save/Bookmark
رقم: 246408