امین مجموعة الفلاسفه المسلمین

الفلاسفه المسلمون، رؤية علم انسانية عن الفلسفه الاسلامیة

 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 ساعة 15:19
 
 
یجیب عباس ذهبي على الاسئلة المطروحة حول كتاب "الفلاسفه المسلمون" ومؤلف هذا الکتاب یوحنا قمیر الکاتب اللبناني والمسیحي الذي یبحث حول افکار المفکرین المسلمین.
ايبنا - وعن سبب انتخاب "الفلاسفة المسلمون" قال عباس ذهبي ان المفکرون العرب اضطلعوا بدور مهم في طرح أفکار الفلاسفه المسلمین وذیوعها في العالم وایران بخاصة الکاتب والمفکر اللبناني المسیحي یوحنا قمیر لدراساته القیمه في هذا المجال. بالاضافة الی ذلک فقد وضعت العدید من الکتب للمفکرین في هذا المجال مثل کتاب " تطور الفلسفه في العالم الاسلامي" بقلم ماجد فخري والذي ترجم الی الفارسیة خلاصة لتاریخ الفلسفه الاسلامیة. کما کتب عبدالرحمن بدوي ومصطفی عبدالرزاق وکذلک خلیل جر وحنا فاخوري وکتاب "تاریخ الفلسفه الاسلامیة" لهنري کوربان وکذلک مجموعة سید حسین نصر والفور لیمان.
وقال ان أعمال یوحنا قمیر والتي تتميز وتختلف عن سائر کتابات المفکرین العرب لما له من دراسات مقارنه حول سائر الادیان خاصة انه یعتبر شخصاً سمحاً ومن دون تعصب والاهم من ذلک شغفه العمیق بالدین الاسلامي وتوجهه لأفکار المفکرین الاسلامیین والحضارة الاسلامیة وهو ما نشاهده أیضاً عند المفکر هنري کوربان. ومن میزات قمیر الاخری هو عنایته العمیقة للمعرفة الانسانیة حیث یمکن اعتباره من المفکرین الانسانیین الذین قلما یتناولون القضايا الوجودية والمعرفية وعوضاً عن ذلک کان یرکز علی الامور المعرفیة الخاصة بالانسان.
 وکان قمیر ینظر الی أشیاء لایراها آخرون حیث نشاهده یعمل علی تضخیم أشیاء لایراها سواه علی هذا المنحی وقد کان یضم الی حلقة الفلاسفه اشخاص لا یعتبرون في زمرة الفلاسفه ولکن وبسبب البعد الانساني لقمیر فقد ادخلهم الی حلقة الفلاسفه.  
وعلی هذا الاساس قام یوحنا قمیر بادخال ابو العلاء المعري وابن خلدون في زمرة الفلاسفه المسلمین رغم کون ابو العلاء المعري شاعراً. وکان قلم قمیر سلساً وناضجاً وکان الادب العربي في قبضته وکان یکتب الفاظاً وکلمات وجملا عربیة في غایة الرفعة وکان یقرأ کتب وأعمال الفلاسفه المسلمین ویعمل علی تفسیرها و تحلیلها وتبویبها وعرضها في صورة مواد دراسیة. وکان احیاناً یقدم للقارئ عبارات قیمة هي نتاج مراجعته لأعمال الآخرین.
وهذه المجموعة المؤلفة من عشرة مجلدات والتي طبعت قبل سنوات في لبنان وتم تجدید طباعتها مرات لاتضم تاریخ الفلسفه الاسلامیة برمته ویمکن اضافه عشرة مجلدات اخری إلیها لتکون مجموعة متکاملة لتاریخ الفلسفه الاسلامیة. وهذه المجموعة وبسبب خلوها من الابحاث الفلسفیه المعقدة مفیدة للقراء بصورة عامة. 
وهذه المجموعة المؤلفة من عشرة أجزاء والتي لاتزال في طور الصدور حیث صدر منها لحد الآن ستة أجزاء تضم في کل مجلد منها قسمين الاول یتضمن شرحاً وتفسیراً لیوحنا قمیر لآراء الفلاسفه المسلمین والثاني منتخبات للمؤلف بهذا الشأن. وقد صدر القسم الثاني باللغتین العربیة والفارسیة بخاصة للذین یملکون الماماً بالعربیة.
والجدیر بالذکر ان یوحنا قمیر لم یعمل في تألیفه لهذه المجلدات بصورة متساویة حیث کان یکن لبعض الفلاسفه عنایة خاصة ومتشائماً تجاه البعض الاخر.    
Share/Save/Bookmark
رقم: 246183